تضحية أم

منتدى القصة بأصنافها


إضافة رد
  #1  
قديم 03-20-2013, 03:34 PM
الصورة الرمزية عبد الحفيظ البارودي
عبد الحفيظ البارودي عبد الحفيظ البارودي غير متواجد حالياً
عضو بارز
 
تاريخ التسجيل: Nov 2010
الدولة: مكناس
المشاركات: 5,878
عبد الحفيظ البارودي is on a distinguished road
افتراضي تضحية أم

بعد إنتهاء الزلزال، عندما وصل رجال الانقاذ لأنقاد منزل امرأة شابة،رأوا جسدها الميت من خلال الشقوق ،ولكن وضع جسمها كان غريب، فهي راكعة على ركبتيها وكأنها شخص يسجد، فجسدها كان يميل إلى الأمام،ويديها تمسك وقد انهار المنزل عليها وسحق ظهرها ورأسها،مع وجود صعوبات ..

وضع قائد الفريق المنقذ يده عبر فجوة ضيقة في الجدار للوصول لجسم المرأة،كان يأمل أن هذه المرأة قد تكون لا تزال على قيد الحياة، ومع ذلك، أوضح جسمها البارد أنها قد ماتت بلا شك.

غادر أعضاء الفريق هذا المنزل وكانوا في طريقهم للبحث في منزل آخر مجاور، ولسبب ما أحس قائد الفريق بضرورة ملحة للعودة إلى المنزل المنهار حيث المرأة الميتة، مرة أخرى ، وهي ساجدة للأسفل.

أدخل رأسه من خلال الشقوق الضيقة للبحث في مساحة صغيرة تحت الجثة هامدة
وفجأة صرخ " طفل ،! هناك طفل! "

عمل الفريق بأكمله معا، بعناية أزالوا أكوام من الدمار حول المرأة الميتة، كان هناك صبي عمره 3 أشهر قليلة ملفوفا في بطانية تحت جثة والدته.

من الواضح ، أن المرأة قامت بتضحية من أجل إنقاذ ابنها، عندما بدأ
بيتها بالسقوط ، جعلت جسدها غطاء لحماية ابنها وظلت معه حتى ماتت.

كان الصبي الصغير لا يزال نائما عندما وصل قائد الفريق وحمله

جاء طبيب بسرعة لفحص الصبي الصغير، بعد أن فتح الغطاء، ورأى ان هاتف محمول داخل البطانية

كان هناك نص الرسالة التي تظهر على الشاشة। تقول :
"إذا كنت تستطيع البقاء على قيد الحياة، يجب أن تتذكر أنني أحبك"

بكى أعضاء الفريق عند قراءة الرسالة
"إذا كنت تستطيع البقاء على قيد الحياة، يجب أن تتذكر أنني أحبك"
وهذا هو حب الأم لطفلها






jqpdm Hl

رد مع اقتباس
  #2  
قديم 03-20-2013, 03:35 PM
الصورة الرمزية عبد الحفيظ البارودي
عبد الحفيظ البارودي عبد الحفيظ البارودي غير متواجد حالياً
عضو بارز
 
تاريخ التسجيل: Nov 2010
الدولة: مكناس
المشاركات: 5,878
عبد الحفيظ البارودي is on a distinguished road
افتراضي



الصورة التى فازت بأفضل صورة خلال شهر مارس الحالى

أم تدلي طفلتها خارج الشقة التي تحترق حتى لاتختنق

إنها الأم العظيمة التي إستوطنت الجنة تحت قدميها
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 03-20-2013, 04:55 PM
الصورة الرمزية نورالدين السعدي
نورالدين السعدي نورالدين السعدي غير متواجد حالياً
عضو بارز
 
تاريخ التسجيل: Dec 2012
المشاركات: 592
نورالدين السعدي is on a distinguished road
افتراضي

أخي البارودي لك الشكر الجزيل على هذه اللحظة المؤثرة وصدقني لقد دمعت عيني . إنه قلب الأم .
__________________
عش كل لحظة
وكأنها آخر لحظة في حياتك ،
عش بالإيمان ... وبحب الله سبحانه وتعالى .
عش بالأمل .. عش بالحب .. عش بالكفاح ..
وقدر قيمة الحياة ..
د. إبراهيم الفقي
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 03-20-2013, 05:34 PM
الصورة الرمزية محمد كيغلال
محمد كيغلال محمد كيغلال غير متواجد حالياً
عضو بارز
 
تاريخ التسجيل: Nov 2011
المشاركات: 313
محمد كيغلال is on a distinguished road
افتراضي

أخي عبد الحفيظ حفظك الله قصة عظيمة والصورة أعظم 1000شكر
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 03-20-2013, 08:05 PM
الصورة الرمزية عبدالرزاق الزين
عبدالرزاق الزين عبدالرزاق الزين غير متواجد حالياً
عضو بارز
 
تاريخ التسجيل: Nov 2011
المشاركات: 1,061
عبدالرزاق الزين is on a distinguished road
افتراضي

قصتان مؤلمتان تدمع لهما العين،قد حركتا مشاعري
الأم هذا الشيء الذي لا نقدر أن نفيه حقه مهما قلنا أو فعلنا
فالدنيا مشاكل وأحداث وأغلب ضحايا مثل هذه الأمور الكائن الحنون هي الأم ،حيث تضحي بشبابها وعمرها وحياتها من أجل أبنائها
فما أجمل أن تكافئها بنفس ما أعطت بالبر والإحسان
اللهم أعنا على برأمهاتنا حتى يرضين عنا فترضى ، اللهم أعنا على الإحسان إليهن في كبرهن

جزاك الله خيراأخي عبدالحفيظ وبارك فيك وأثابك الجنة
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

منتدى الجمعية الوطنية لمديرات و مديري التعليم الإبتدائي بالمغرب

↑ Grab this Headline Animator


Loading...