تبخر الوهم وصدقت تنبؤات المديرين

المنتدى العــام للجمعيـــة


 
  #1  
قديم 08-19-2011, 02:15 PM
الصورة الرمزية محمد داودي
محمد داودي محمد داودي غير متواجد حالياً
عضو بارز
 
تاريخ التسجيل: Jan 2011
المشاركات: 339
محمد داودي is on a distinguished road
)dg_è: تبخر الوهم وصدقت تنبؤات المديرين

للمرة الالف تخلف الوزارة الوصية موعدها التاريخي للمصالحة مع منظومتها التربوية في شخص قادتها الميدانيين عندما اصر مهندسوا الاصلاحات الادارية والتربوية على انتهاج اسلوب النعامة والهروب الى الامام عبر مسرحة لعبة الحوار والتحاور مع الجمعية الوطنية للمديرات والمديرين تحت عنوان الطماع والكداب اية علاقة كانت تلكم فصول المسرحية المبتدلة والتي اضطر الاف المديرين والمديرات الى تتبع فصولها الرديئة في ظل غياب البديل الفرجوي زمن انتكاسة المسرح الهادف وسيادة لغة الخشب دات الطبيعة الاستهلاكية والتسويقية حدث هدا عندما تمكن الحماس المغمور بالاندفاع من اخواننا في المكتب الوطني للجمعية واقتنعوا او اقنعوا انفسهم ان دعوة الوزارة الوصية الى حوار فئوي حول الملف المطلبي للمديرين نابع من خلفية صادقة وارادة مهنية تصبو الى الى مطابقة الخطاب الرسمي مع الفعل الاجرائي كمقاربة وظيفية تتماشى ورهانات اصلاح منظومة التربية والتكوين على اعتبار ان اية مقاربة اصلاحية لاتاخد بعين الاعتبار حاجيات ومطالب العنصر البشري تظل مقاربة غير مضمونة النتائج وهدا ما يفسر فشل كل المحاولات الاصلاحية لهده المنظومة التربوية المنهكة جراء تكرار عمليات التجميل المكلفة دون ان تتمكن من اخفاء مظاهر الشيخوخة والاختلالات البنيوية والتي تستوجب في نظر الفاعلين التربويين عمليات جراحية استئصالية للقطع مع كل الاختيارات العشوائية والتوجهات التربوية والتي يتم اعتمادها خارج المشروع المجتمعي للامة المغربية والتي ابانت عن فشلها الدريع ما دامت مدارسنا وجامعاتنا مشتلا للاقصاء والتهميش الاجتماعي سنوات من الدراسة والتحصيل والجهد المادي والمعنوي تدهب ادراج الرياح كلما تخرج فوج جديد من جامعانتا ليلقى نفس مصير الافواج السابقة طابور يكاد يلف الكرة الارضية طولا وقنبلة بشرية قابلة للانفجار في اية لحظة يهدد السلم والتماسك الاجتماعي على اعتبار انه يجسد قمة الاستخفاف بالفاعلية الانسانية وبالراسمال البشري والدي كرمه الله وفضله على العالمين طابور يعيش في دوامة الانتظارية والترقب المريب الامن رحم ربك وكان من المبشرين بالوظيفة تقربا او تزلفا ان نجاعة اية منظومة تربوية ينظر اليها من مخرجاتها اد ثمة علاقة جدلية بين نوعية المنتوج وقدرته على فرض نفسه في سوق وعالم الشغل وبين المدخلات والاختيارات الكبرى لهده المنظومة فالسداد النجاعة الداخلية والخارجية رهين بادماج واندماج هدا الراسمال الجديد في عجلة الانتاج وهو هدف وظيفي واستراتيجي لم تلامسه منظومتنا التربوية بعد ولعل السبب الحقيقي وراء هدا الاخفاق هو اصرار مهندسوا الاصلاحات على تغييب صوت الفاعل الميداني سواء كان مدرسا او مفتشا او مديرا وهو تغييب مقصود لن يزيد الا من تعميق الاختلالات وتباعد الارادات في حين ان موضوع اصلاح المنظومة التربوية يجب ان يكون بالضرورة موضوع اجماع وتوافق وطني وقطاعي ولعل الماساة التي يعيشها المدير خير شاهد على بوار الاساليب المعتمدة لقد اكدت كل الدراسات والمناظرات التربوية على الدور الريادي للادارة التربوية باعتبارها رافعة اساسية لكل اصلاح منشود وهو امر يستوجب اعادة النظر في الوضع الاعتباري للمدير داخل المنظومة التربوية في اتجاه تحقيق مقاربة المهننة بكل ما يستلزمه الامر من انفتاح وتواصل مع هده الشريحة المرابطة من نساء ورجال التعليم عبر التعاطي الاجابي مع ملفها المطلبي والدي كان موضوع تفاوض وتحاور مع الوزارة الوصية وممثلي هده الشريحة في شخص الجمعية الوطنية للمديرين فكان الحوار والتفاوض والالتزام عبر محضر موقع وقلنا وقتها خير وبركة ان ياتي الخير متاخرا خير من ان لاياتي ومن لايدرك كله لايترك كله مع العلم ان ما تم تضمينه في المحضر المعلق لايمثل الاجزءا يسيرا من سقف الانتظارات المعبر عنها الا انه ومع كامل الاسف التقى الطماع والكداب ونال المديرون حقهم من خف حنين مع الاشارة ان طوال فترات الحوار كانت حناجر المديرات والمديرين تصيح وتقول لاتغتروا ولاتصدقوا حتى يتبين لكم الخيط الابيض من الاسود واخيرا انقشع الضباب فلااطار حصلنا عليه ولاتعويضات نظامية ولاشيئ غير الحسرة والاسف عن زمن اقتطع من اعمارنا فمنا من لازال ينتظر ومنا من قضى نحبه ومنا من غادر سلك الوظيفة العمومية وهوغير نادم على عمر سرق منه دون ان ينال المراد وارجو ان يكون الجميع قد استفاد واخد العبرة مما حصل والمؤمن لايلدغ من الجحر مرتين وارجو من اخواننا في المكتب الوطني مع كل ما نكنه لهم من احترام وتقدير ان يردوا على هدا الاستهجان والاستخفاف ببرنامج نضالي مسطر يتماشى بشكل موازي مع احترام الوزارة الوصية للتزاماتها المسار التفاوضي بعد ان اخلت الوزارة بتعهداتها يجب ان يكون مؤطرا ببرنامج نضالي يكون بمثابة بوصلة تامين بعدما فقد المديرون ثقتهم في وزارتهم لينضافوا الى باقي الفئات الاخرى


jfov hg,il ,w]rj jkfchj hgl]dvdk

رد مع اقتباس
 

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
ولازالت سفينة نضالنا تبحر... مراد الصالحي منتدى منبر النقاش الحر 3 12-09-2012 08:57 PM
الوهم داء........ mohamed rkhissi منتدى التغذية والصحة 0 06-23-2012 11:07 PM
قرات لكم : ( رواية اساتذة الوهم ) لعلي بدر جمال الكداوي منتدى الإصدارات الجديدة 2 03-01-2012 10:52 PM

منتدى الجمعية الوطنية لمديرات و مديري التعليم الإبتدائي بالمغرب

↑ Grab this Headline Animator


Loading...