اليوم و الغد

منتدي النقاش و الحوار العــام


 
  #1  
قديم 01-16-2012, 09:58 AM
الصورة الرمزية mounirmounir
mounirmounir mounirmounir غير متواجد حالياً
عضو بارز
 
تاريخ التسجيل: Oct 2010
المشاركات: 392
mounirmounir is on a distinguished road
افتراضي اليوم و الغد

[CENTER][CENTER][B][I][U][FONT=PT Bold Arch][COLOR=#000000]اليوم و الغد[/COLOR][/FONT][/U][/I][/B][/CENTER][/CENTER]
[FONT=Mudir MT][COLOR=#000000][SIZE=4]إن تعابير من قبيل:[/SIZE][/COLOR][/FONT]
[COLOR=#000000][SIZE=4][FONT=Symbol]· [/FONT][FONT=Mudir MT].....منذ نعومة أظافره..................[/FONT][FONT=Mudir MT][/FONT][/SIZE][/COLOR]
[COLOR=#000000][SIZE=4][FONT=Symbol]· [/FONT][FONT=Mudir MT].....سك النقود باسمه..................[/FONT][FONT=Mudir MT][/FONT][/SIZE][/COLOR]
[COLOR=#000000][SIZE=4][FONT=Symbol]· [/FONT][FONT=Mudir MT].....سوى النظر في وجهكم العزيز....[/FONT][FONT=Mudir MT][/FONT][/SIZE][/COLOR]
[FONT=Mudir MT][COLOR=#000000][SIZE=4]و أسماء و عناوين من عيار :[/SIZE][/COLOR][/FONT]
[COLOR=#000000][SIZE=4][FONT=Symbol]· [/FONT][FONT=Mudir MT]المنفلوطي-المعلقات السبع-خربوشة –الرايس بلعيد........[/FONT][FONT=Mudir MT][/FONT][/SIZE][/COLOR]
[COLOR=#000000][SIZE=4][FONT=Symbol]· [/FONT][FONT=Times New Roman][FONT=Mudir MT]Brad Hariss-Gilliano Gema- Raj kumar[/FONT][/FONT][FONT=Mudir MT]........[/FONT][FONT=Mudir MT][/FONT][/SIZE][/COLOR]
[FONT=Mudir MT][COLOR=#000000][SIZE=4] و إن صارت مع متوالية الزمن تفقد وهجها و بريقها ، تبقى على الدوام لبنات من بعض ما تأسست عليه ترسانة فكرية و معرفية لجيل يعايش راهنا ، لا تتوقف أبدا دواليبه عن التحول و التغير ، و هو جيل يعلن بالموازاة مع التواضع ، رفض بقاء الحال على ما هي عليه ، إذ بتجدد أشكال و أدوات الخطاب و حمولاته ، نجده جيلا لا يدخر جهدا للمسايرة و المحاينة، في شكلها الإيجابي والطامح للإلمام ، و بغية إقدار الذات على المواكبة و الخلق.[/SIZE][/COLOR][/FONT]
[FONT=Mudir MT][COLOR=#000000][SIZE=4]و الوضع مرأى للعديد من الأرضيات تنسحب وراء و عميقا لتترك المجال لآليات و أدوات أكثر جدة و معاصرة ، و أكثر تعقيدا و صعوبة لما نعتمدها في التعاطي مع أوضاع نود بشكل جمعي التعبير عن عدم جودتها ، و عدم إنصافها لنا ، و نود تصويبها وفق نمط تفكير و طرق فهم و تموقف يأخذ بعين الاعتبار الماضي و الراهن و الآفاق. تلك تقريبا صورة ، أو محاولة صياغة صورة لما نحن عليه كمديرين نواجه وضعا ، نعمل على تغيير وضع ، على تحسينه، و بآليات لم يكن لمدير الأمس أن يوظفها ، و لا حاجة للقول أن نقول بالقدرة /العجز عن توظيفها. إن المجاهرة بكلمة " لا " ، من أهم المضامين و المجالات المعرفية الحديثة العهد بالجسد الإداري التربوي، و هي رفع و إعلاء لشأن المدير ، الذي غير بين عشية و ضحاها موقعه من خانة الخنوع لخانة التعبير بوضوح و شفافية عن موقفه من الإذلال و قلة القيمة؛ فابتدع في إطار المحاينة و المسايرة طرقا و أساليب جد رائعة و أكثر حضارية لإرساء تلك ال"لا"، من خلال ما عشناه و نعيشه في حضن جمعيتنا من فقرات نضالية ، و ما رفعناه كشعارات ، و ما جادت به مواهب مديرينا من لوحات و أشعار و عناقات.[/SIZE][/COLOR][/FONT]
[FONT=Mudir MT][COLOR=#000000][SIZE=4]و الانتقال من وضع الذيلية بخنوع على وضع الرفض لكل ما يقلل من قيمة و شأن المدير و يكرس إهانته ، لم يكن بالأمر اليسير و المجاني ، لقد تطلب مجهودات كبير لا يحسها إلا من تحملوا عبء شحذ الهمم و العمل على رص الصفوف و الحفاظ على جذوة التعبئة متوهجة كل لحظة و كل حين.[/SIZE][/COLOR][/FONT]
[FONT=Mudir MT][COLOR=#000000][SIZE=4]فكان أن سلك و ما يزال المديرون من خلال الجمعية الوطنية و المنتدى كواجهة تواصلية ، أسلوب التعاطي و التداول و التشاور ، كل حسب قدراته و ما تملكه الذات من أدوات و رصيد و موهبة ، و كلها محترمة و تستحق كل التقدير و الدعم ، لأنها تشحننا كل يوم بإحساس الانتماء لجماعة ، و بدفء و عبق غبار تخلفه مقدمة قافلتنا ، و هي تسير بهمة نحو المستقبل ، من خلال البيانات المحلية و الجهوية ، و الوقفات و الإضرابات و التعازي و المؤازرات و الاعتذارات ، و كلها مظاهر أداء جمعوي نبيل للفروع المحلية و الجهوية و الأشخاص و اللجن و المجالس.[/SIZE][/COLOR][/FONT]
[FONT=Mudir MT][COLOR=#000000][SIZE=4]تبقى قيمة المشاركة هي هي ، دائما محط اعتزاز و احترام ، سواء كانت موضوعا أو ردا أو انتقادا أو عتابا و لوما ، أو غضبا أو اعتذارا ، و حتى مرورا و اطلاعا بالقراءة ، كلها و غيرها أشكال مشاركة لنا أن نعتز و نفخر بها.[/SIZE][/COLOR][/FONT]
[FONT=Mudir MT][COLOR=#000000][SIZE=4]من جهة أخرى ، قد يطفو على السطح اعتبار آخر ، بناء على انتقال مسؤولية تسيير القطاع لوزير جديد ، حامل للون سياسي له قواعد و مرجعيات ، لا يختلف الأمر لدينا كجمعية و طنية حملت على عاتقها خوض معركة إرساء كرامة المدير ، فالمديرون اختاروا الانتماء و التوحد في الجمعية الوطنية ، وهي كيان ذو صدر رحب قادر على احتواء كل الأطياف و الألوان السياسية ، و مرجعية الاختيار هذا ، تعود لدفع كل إحراج انتمائي جانبا ، فليكن الحزب الذي يسير القطاع أيا كان ، باللون الذي يرتضيه لنفسه، نحن كجمعية وطنية نعمل على تحقيق مطالبنا ، وهي واضحة في ملفنا المطلبي ، و نسلك نفس السبل ، بل و نبدع فيها باعتماد مبدأ التصعيد و لا مركزية النضال، كلما أحسسنا و لمسنا تماطلا و حيفا و استخفافا بملفنا المطلبي؛ و تعدد ألوان الأقلام بجمعيتنا ، كفيل بأن يعلمنا أن نقول الحق ولو على أنفسنا ، لا مجال إذن أن تراهن الحكومة على الحصول على مديح بعض المديرين لوزارة التربية الوطنية إن هي ارتدت لونا سياسيا دون لون آخر ، و لسنا من يذم و يشتم وزارة التربية الوطنية فقط باعتبار لونها السياسي ، إننا نتعامل مع الوزارة بكامل الموضوعية و الحياد الإيجابي ، فإن وجدنا فيها احترام نفسها و احترام المدير و التعاطي الجاد مع ملفنا المطلبي ، فمرحبا و ألف مرحبا ، و إن نحن وقفنا على سلك الوزارة مسلك ربح الوقت و تجاهل ملفنا المطلبي ، فلنا قواعد و أجهزة متأهبة على الدوام لاتخاذ القرارات الصائبة ، و لنا أقلام لن تجف أبدا عن قول الحق ، و بتنوع غزير في الشكل و المضمون، لأننا نتعلم ، وقيمة ما نتعلمه في حسن توظيفه.[/SIZE][/COLOR][/FONT]
[FONT=Mudir MT][SIZE=4][COLOR=#000000]منذ تأسيس الجمعية الوطنية ، و هاجس أن يحل يوم تضطر فيه فئة أن تغض الطرف عن أمور ما ، لاعتبارات ما ، أمر وارد ، وميزتنا أننا "كل" يتضمن أجزاء من التنوع و التعدد في الخصوصيات بما لا يتصور أحد ، بل , أكبر ميزاتنا أن دائما فينا و بيننا من لا يترك مجالا للمحاباة أن تشيع و تتأسس على باطل ، و فضيلة أخرى تشيع و تترسخ باستمرار ، هي فضيلة الاعتراف بجميل الآخر ، كما أننا مع مرور الزمن صرنا نكتسب القدرة على التعاطي مع وضعيات تواصلية متنوعة ، في جو من الاحترام و التقدير ، و ضمن أروع صور التواصل و أساليبه.[/COLOR][/SIZE][/FONT][FONT=Mudir MT][/FONT]


hgd,l , hgy]

__________________
لا تصالح
و لو وقفت ضد سيفك كل الشيوخ
.........
لا تصالح
فليس سوى أن تريد
أنت فارس هذا الزمان الوحيد
و سواك المسوخ
.........
أمل دنقل
  #2  
قديم 01-23-2012, 06:54 PM
الصورة الرمزية المصطفى الادريسي
المصطفى الادريسي المصطفى الادريسي غير متواجد حالياً
عضو بارز
 
تاريخ التسجيل: Mar 2011
الدولة: سيدي بنور
المشاركات: 183
المصطفى الادريسي is on a distinguished road
افتراضي

[color="blue"]اليوم و غدا كرامة وعزة رائدات ورواد الادارة التربوية فوق كل اعتبار ، فلنرفع شعار[/color] ([color="black"] نكون أو لا نكون [/color]) [color="blue"]عاليا شامخا حتى تتحقق مطالبنا المشروعة [/color].
__________________
كان ولا يزال النضال مقدسا و الشمس في عز الظهيرة .
 

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is معطلة
كود [IMG] معطلة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

منتدى الجمعية الوطنية لمديرات و مديري التعليم الإبتدائي بالمغرب

↑ Grab this Headline Animator


Loading...