العودة   منتدى الجمعية الوطنية لمديرات و مديري التعليم الإبتدائي بالمغرب > المنتدى العــام للجمعيـــة



في شأن المديرين الأربعة الذين لم يتم إقرارهم بنيابة تطوان

المنتدى العــام للجمعيـــة


إضافة رد
  #1  
قديم 07-25-2012, 11:22 PM
الصورة الرمزية لحريفة عبدالقادر
لحريفة عبدالقادر لحريفة عبدالقادر غير متواجد حالياً
عضو بارز
 
تاريخ التسجيل: Jan 2011
المشاركات: 304
لحريفة عبدالقادر is on a distinguished road
)dgh-: في شأن المديرين الأربعة الذين لم يتم إقرارهم بنيابة تطوان

لاهمية الموضوع وللتوضيح و، ليكن كل منا على بينة
في شأن المديرين الأربعة الذين لم يتم إقرارهم بنيابة تطوان اقتبست موضوع الاخ المناضل والعزيز علينا محسن السمار مراقب القسم الإسلامي العام ــ مشرف منتدى فرع شفشاون


يؤسفني أن ينشر مسؤول مشرف على المنتدى خبر إعفاء أربعة مدراء بنيابة تطوان باتهامات مجانية منسوبة إليهم مع إصدار الأحكام دون الرجوع إلى مصادرها الحقيقية والتيقن من صدقها أو كذبها ، كان بالأحرى أن يذكر اختلالا واحدا من بين الاختلالات التربوية والإدارية التي تم الكشف عنها (حسب المقال المنشور في هذا المنتدى )، كان من الأجدر أن يتم التذكير بمن يسمون أعضاء اللجنة النيابية وكذلك بتقريرها الذي وقف على خروقات شابت عملية التسيير خلال الموسم الدراسي 2011 / 2012 حسب المقال المنشور أيضا .
إن الحقيقة التي ينبغي أن يعلمها الجميع أن المديرين الأربعة ـ حسن الغازي مدير متدرب بمجموعة مدارس واد الليل ، عبد السلام الخياط مدير متدرب بمجموعة مدارس دشر الاحمر، العربي الخواطي مدير متدرب بمجموعة مدارس الهرارزة وأخيرا أحمد استيتو مدير متدرب بمجموعة مدارس أحكام ـ تعرضوا لأبشع أنواع الابتزاز في وقت ترفع فيه الحكومة شعار محاربة الفساد، إن نيابة وزارة التربية الوطنية بتطوان تتحمل المسؤولية المباشرة في هذا الابتزاز، لقد اختارت لجنة سميت بالمصاحبة، مطلوب منها تكوين المديرين المتدربين على صعيد النيابة، وتقديم المساعدة اللازمة في مجال التدبير الإداري والتواصل وعلى مستوى التوثيق والتنظيم والتدبير المالي والإداري والتربوي بالإضافة إلى تفتيت الصعوبات الميدانية التي تعترض سبيل المديرين المتدربين, لكن هذا لم يتم، بل اختارت نيابة تطوان وبكل أسف فريق المصاحبة معوق بكل المقاييس، لم تطبق فيه المذكرة الوزارية 030×12 التي يطالب فيها الوزير محمد الوفا من الاكاديميات والنيابات إشراك المديرين في كل ما يتعلق بتدبير المؤسسات التعليمية، بل فرضت عليهم لجنة تتكون في الأوراق من ثلاثة أسماء، وفي الواقع من إسم واحد كان يشتغل بوجهين مختلفين:
· الوجه الأول إداري بمفهوم الإدارة الكلاسيكية التي تحمل أساليب السلطة والتحكم والأوامر التي عفا عنها الزمن قبل الربيع العربي، دون الاستماع إلى أسئلة المديرين المتدربين والاقتراب منهم وتشخيص وضعياتهم وتلبية انتظاراتهم، لم تشتغل هذه اللجنة كما كان الشأن بالنسبة للجن المصاحبة التي عرفتها باقي نيابات الجهة بناء على معايير موضوعية حددت سلفا وأدوات متفق عليها للتقويم وشبكة معتمدة للتنقيط ولقاءات متواصلة وميدانية مع المديرين. إن لجنة المصاحبة التي نالت رضى نيابة تطوان كانت تفتقد لكل أساليب الديمقراطية والمشروعية، لم يستشر في شأنها مديرو تطوان ولا الهياكل التي تمثلهم وبالتالي فإن علامات استفهام عريضة وضعت عليها منذ تشكيلها، وقد أبلغ النائب الإقليمي بتطوان في لقاء مسؤول مع المكتب المحلي للجمعية الوطنية لمديرات ومديري التعليم الابتدائي بالمغرب بهذا الامر ووعد بالتدخل لتصحيح الأمر لكن دون جدوى.
· الوجه الثاني إن العضوة الوحيدة النشطة في لجنة المصاحبة لها وجه آخر، يصبغ تحركاتها وعلاقاتها، ومن حقها أن تمارس قناعاتها لكن ليس على حساب مسؤوليات إدارية ومهنية، إنها مسؤولة نقابية معروفة بانتمائها وتحركاتها وتأطيرها لأنشطة نقابية بنيابة إقليم تطوان وخارجها، بالإضافة إلى ذلك كانت مرشحة في اللائحة الوطنية النسوية لحزب سياسي معروف,
لقد سجل المديرون الأربعة الذين لم يتم إقرارهم في الإدارة التربوية ومعهم العديد من زملائهم تعرضهم للابتزاز بشكل مكشوف، طُلِب منهم حضور المؤتمر الوطني الذي نظمته نقابة المؤطرة المصاحبة فرفضوا، سألتهم عن انتمائهم النقابي وقامت بإغرائهم للانتماء إلى نقابتها دون جدوى، طالبت منهم مساعدتها في الحملة الانتخابية لكنها فشلت، فجمعت كل فشلها لتنتقم منهم في أبشع تقويم لأدائهم المهني، وهم الذين كانوا محط تقدير واحترام من لدن رؤساء مصالح نيابتهم طيلة السنة، واظبوا على الحضور في لقاءات التكوين وفي مقرات عملهم ولم يسجل عيهم من طرف الأساتذة ولا السلطات المحلية ولا جمعيات الآباء إخلالهم بواجبهم المهني، عملوا على إنجاح الدخول المدرسي وتدبير مليون محفظة بامتياز، حاربوا الهدر المدرسي، راقبوا بكل مسؤولية تغيبات الاساتذة ونجحوا في الحد منها, استعملتهم النيابة حمالة في نقل الطاولات والعدة والمطعم والأدوات التعليمية، لكن شوكة المؤطرة المصاحبة وما أدراك ما المصاحبة فقأت عيون الجميع وأظهرت حقيقة المقولة القائلة المرأة مصدر كل شر، وحاش لله أن تكون أمهاتنا ونساؤنا وأخواتنا وبناتنا كذلك,
إن النقط التي حصل عليها المديرون الأربعة المعنيون سواء في مرحلة التكوين النظري أوالتكوين الذاتي ( المقابلة ) كانت معبرة بصدق عن قدرة المعنيين على مواصلة مهمتهم الجديدة بكل نجاح ، لكن نقط التكوين الميداني كانت مخيبة بشكل كبير لكل التطلعات، وطعنت حتى في قدرة النيابة، وبينت عدم قدرتها على توفير فريق للمصاحبة في المستوى يستطيع مسايرة التحولات التي يشهدها الحقل التربوي والإداري بالمغرب.


td aHk hgl]dvdk hgHvfum hg`dk gl djl Yrvhvil fkdhfm j',hk

رد مع اقتباس
  #2  
قديم 07-26-2012, 12:01 PM
الصورة الرمزية العربي أزعارة
العربي أزعارة العربي أزعارة غير متواجد حالياً
عضو بارز
 
تاريخ التسجيل: Feb 2011
الدولة: تيزنيت ــ المغرب
المشاركات: 170
العربي أزعارة is on a distinguished road
)d(-:

نقطة اللجنة المصاحبة في الميدان ، تدين قبل كل شيء نوع التأطير ولا المؤطرين بفتح الطاء , لابد لهياكل الجمعية من التحرك محليا وجهويا ووطنيا ؛ والمطالبة بتحقيق يرد الاعتبار للمدرين المتدربين وينصفهم واتخاذ إجراءات رادعة ضد المرتزقة الذين ظهروا علينا خلال هذاالزمن وهم أصبحوا معروفين لاتجدهم يتحركون إلا كلما اشتموا رائحة المرقة . المهم هذا قرار لايجب القفز عليه ,
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
في شأن المديرين الأربعة الذين لم يتم إقرارهم بنيابة تطوان محسن السمار منتدى المكتب الجهوي لجهة طنجة ـ تطوان ــ الحسيمة 4 07-28-2012 07:09 PM
مستجد في شأن التعويضات الجزافية بجهة طنجة تطوان محسن السمار منتدى المكتب الجهوي لجهة طنجة ـ تطوان ــ الحسيمة 3 03-03-2012 03:02 PM

منتدى الجمعية الوطنية لمديرات و مديري التعليم الإبتدائي بالمغرب

↑ Grab this Headline Animator


Loading...