احلام الأمس ...

منتدى منبر النقاش الحر


 
  #1  
قديم 12-15-2012, 08:43 PM
الصورة الرمزية الحسين بازهار
الحسين بازهار الحسين بازهار غير متواجد حالياً
مشرف منتدى جهة سوس ماسة درعة
 
تاريخ التسجيل: Jun 2010
المشاركات: 3,106
الحسين بازهار is on a distinguished road
افتراضي احلام الأمس ...

هي مقولة ثابتة : ( حقائق اليوم أحلام الأمس .. و احلام اليوم حقائق الغد )
لا حاجة لإفاضة الحديث عن هذه المقولة كلنا نعرفها منذ بداية قراءاتنا لروايات جول فيرن .. و كل يوم تحرص نشرات الأخبار على إنبائنا بحالات المخاض التي تجري في هذا العالم لولادة احلام هي كانت كأنها الأوهام .. بل خيال مجنح ..

و نحن عائدين من الوقفة امام النيابات .. صادفنا .. مديرا متقاعدا .. اخذناه معنا في الطريق .. وشرع يستطلع من أين؟ و كيف تسير أحولنا و احوال الوطن ؟ هو حديث كاد يكون عاديا .. و روتينيا .. لولا أن ندت عن صاحبنا آهة فيها شيء كالأسف و الدهشة و الفرح كلها مجتمعة ... لنقل إنها آهة مميزة ..
بادرته ... أبعد سنة من الراحة .. تتوجع ؟ و تتأوه ؟ لا شك انك لن تشبع راحة إلا في المقبرة .. ماذا نفعل نحن .. ؟ نلطم ؟ أم نمزق ملابسنا على الملأ ؟
قال :
من يصدق ؟ ...
.. كان المدير مثل المقدم ... واجب عليه أن يحمد ربه و يقول العام زين حتى لو غرق في بئر الهوان و الحرمان .. كان يجب عليه أن يتصدى لمن يحتج ... لأن الاحتجاج كفر بالنعمة و جحود للمعروف ..
.. هل كنت تستطيع حتى معرفة المديرين الذين يشاركونك هم العمل في نفس النيابة ؟ .. أبدا .. الكل يجري .. و يجري .. ثم يجري و لا يلتفت .. انتم الآن تجتمعون دفعة واحدة .. تعرفون بعضكم بعضا ... بل تقفون أمام الوزارة نفسها ؟
و تصدرون بيانات و بلاغات بموقف وطني واحد يسري على الجميع ... تساومون .. تتفاوضون ... و تخرجوا عيونيكم ..
و الله .. الآن فقط أصبح لمهنة مدير معنى ... لقد كنا نشتغل كالعبيد بالسخرة ... و الهوان ..
رد عليه "واحد مننا ".. عائد معنا و مستفز من غياب بعض الوجوه عن الوقفة ..: '' و هل تظننا أصبحنا وزراء .. مازالت السخرة هي هي ... لماذا نحن ثائرون إذا ؟ أليس ضد هذه السخرة الملعونة ؟ ''
واصل المتقاعد .. مستخفا : ''يا سيدي و الله أنت لا تفهم شيئا .. هناك فرق بين عبد يحتج و يثور و عبد مستسلم لقدره و لعبوديته ... أنا أشتهي أن أعمل معكم .. لا تصدقوا .. أنني أحترمكم أكثر من زملائي المتقاعدين ... و ارجوكم واصلوا .. لأا تهدأوا .. لا تدعو الحديد يبرد .. تمنيت أن أشارككم كل محطاتكم و لو لتبريد "الغدايد" و لأشفى من حالة الادعان المفروض .. و ذل الاستسلام السرمدي .. ''
استرحت قليلا من غمي لكلام الشيخ .. قلت .. ليكن ما هم بعد الآن ... نحن نعجن أحلام الغد .. لتصبح خبزا في أفواه القادمين غدا ... هذا في أسوأ الظروف و أقتم الاحتمالات ..
و إلا فنحن مصرون على الذهاب حتى أبعد غصن من هذه الشجرة لقطف فاكهة نستحقها فاكهة المطلب الملح و المشروع و ليس الحلم ...؟

احلام الأمس


hpghl hgHls >>>


التعديل الأخير تم بواسطة الحسين بازهار ; 12-15-2012 الساعة 09:31 PM
رد مع اقتباس
 

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

منتدى الجمعية الوطنية لمديرات و مديري التعليم الإبتدائي بالمغرب

↑ Grab this Headline Animator


Loading...