من أروع و أجمل قصص العبر.

منتدى القصة بأصنافها


 
  #1  
قديم 03-15-2013, 10:58 PM
الصورة الرمزية عبدالعزيزسعدالدين
عبدالعزيزسعدالدين عبدالعزيزسعدالدين غير متواجد حالياً
مشرف منتدى تطوان
 
تاريخ التسجيل: Oct 2012
المشاركات: 7,596
عبدالعزيزسعدالدين is on a distinguished road
افتراضي من أروع و أجمل قصص العبر.

أروع أجمل العبر.
قصة إسلام طبيب


هذه قصة حقيقية نقلتها من الدكتور زغلول النجار،زاده الله علما يقول فيها قتل رجل في مدينة نيويورك جراء حادث سيارة متعمد ،ولم يجد المحققين أي دليل على القاتل ،ومن عادتهم أنهم إذا مات أحدهم يحتفظوا بالأعضاء السليمة .و كانت هناك امرأة في مدينة بعيدة بحاجة إلى قلب هذا الرجل،فتم نقل القلب إليها ونجحت العملية . ومع الأيام بدأت هذه المرأة ترى كوابيس عجيبة . تحلم أن هناك من يحاول قتلها بحادث سيارة ! المرأة لم تكترث بذلك ،ولكن هذا الكابوس تكرر بشكل مخيف،فأخبرت طبيبها ،الذي كان على علم بقصة صاحب القلب ،وربط بين هذا الكابوس وما حدث لذلك الرجل ،وبعد دراسات قام بها أكتشف أن كثير من الأوامر التي تصل للدماغ تصدر من القلب ،وأن القلب والدماغ يوجد بينهم رابط قوي . وعندما سمع عن الآية التي تقول : ( فإنها لا تعمى الأبصار ولكن تعمى القلوب التي في الصدور) ذهل كثيراً ثم أعلن إسلامه لما أكتشفه من حقائق واكتشافات جديدة موجودة في القرآن لأكثر من ألف سنة.

من أجمل قصص العبر


في يوم من الأيام كان محاضر يلقي محاضرة عن التحكم بضغوط وأعباء الحياة لطلابه. فرفع كأساً من الماء وسأل المستمعين ما هو في اعتقادكم وزن هذا الكأس من الماء؟وتراوحت الإجابات بين 50 جم إلى 500 جم فأجاب المحاضر: لا يهم الوزن المطلق لهذا الكأس، فالوزن هنا يعتمد على المدة التي أظل ممسكاً فيها هذا الكأس فلو رفعته لمدة دقيقة لن يحدث شيء ولو حملته لمدة ساعة فسأشعر بألم في يدي، ولكن لو حملته لمدة يوم فستستدعون سيارة إسعاف. الكأس له نفس الوزن تماماً، ولكن كلما طالت مدة حملي له كلما زاد وزنه.
فلو حملنا مشاكلنا وأعباء حياتنا في جميع الأوقات فسيأتي الوقت الذي لن نستطيع فيه المواصلة، فالأعباء سيتزايد ثقلها. فما يجب علينا فعله هو أن نضع الكأس ونرتاح قليلا قبل أن نرفعه مرة أخرى. فيجب علينا أن نضع أعباءنا بين الحين والآخر لنتمكن من إعادة النشاط ومواصلة حملها مرة أخرى. فعندما تعود من العمل يجب أن تضع أعباء ومشاكل العمل ولا تأخذها معك إلى البيت، لأنها ستكون بانتظارك غداً وتستطيع حملها.


الفيل والحبل


كنت أفكر ذات يوم في حيوان الفيل، وفجأة استوقفتني فكرة حيرتني وهي حقيقة أن هذه المخلوقات الضخمة قد تم تقييدها في حديقة الحيوان بواسطة حبل صغير يلف حول قدم الفيل الأمامية، فليس هناك سلاسل ضخمة ولا أقفاص كان من الملاحظ جداً أن الفيل يستطيع وببساطة أن يتحرر من قيده في أي وقت يشاء لكنه لسبب ما لا يقدم على ذلك !شاهدت مدرب الفيل بالقرب منه وسألته: لم تقف هذه الحيوانات الضخمة مكانها ولا تقوم بأي محاولة للهرب؟ حسناً، أجاب المدرب: حينما كانت هذه الحيوانات الضخمة حديثة الولادة وكانت أصغر بكثير مما هي عليه الآن، كنا نستخدم لها نفس حجم القيد الحالي لنربطها به. وكانت هذه القيود -في ذلك العمر– كافية لتقييدها.. وتكبر هذه الحيوانات معتقدة أنها لا تزال غير قادرة على فك القيود والتحرر منها بل تظل على اعتقاد أن الحبل لا يزال يقيدها ولذلك هي لا تحاول أبداً أن تتحرر منه ، كنت مندهشاً جداً. هذه الحيوانات –التي تملك القوة لرفع أوزان هائلة- تستطيع وببساطة أن تتحرر من قيودها، لكنها اعتقدت أنها لم تستطع فعلقت مكانها كحيوان الفيل، الكثير منا أيضاً يمضون في الحياة معلقين بقناعة مفادها أننا لا نستطيع أن ننجز أو نغير شيئاً وذلك ببساطة لأننا نعتقد أننا عاجزون عن ذلك، أو أننا حاولنا ذات يوم ولم نفلح .
حاول أن تصنع شيئاً.. وتغير من حياتك بشكل إيجابي وبطريقة إيجابية !


وفاء رجل

تزوج رجل من امرأة جميله جدا جدا ويحبها جدا ..وجاء وقت انتشر فيه مرض يسبب الدمامل في البشره ويشوه المريض تشويه كبير جدا.وفي يوم شعرت الزوجة الجميله بأعراض المرض.وعلمت انها مصابة به وستفقد جمالها.لكن زوجها كان في سفر لم يعلم بعد بمرضها... وفي طريق للعودة أصيب بحادث لم يصب بأصابات خطيرة ولكن عندما زارته بالمشفي أخبرها انه فقد بصره وأصبح أعمى.وأكمل الزوجان حياتهما الزوجية يوما وراء يوم الزوجة تفقد جمالها وتتشوه اكثر واكثر والزوج أعمى لايعلم بالتشوه الذي أفقدها جمالها بل تحول من جمال الى قبح واكملو حياتهم 40 عاما (أربعين عام ) بنفس درجة الحب والوئام لهما في أول الزواج الرجل يحبها بجنون ويعاملها باحترام السابق وهى كذلك.
الى أن جاء يوم توفيت فيه الزوجة ( رحمها الله )وحزن الزوج حزنا شديدا لفراق حبيبته.وحينما انتهى الدفن.جاء الوقت ليذهب جميع الرجال الى منازلهم.فقام الزوج وخرج من المكان وحده.
فناداه رجل.. الى أين أنت ذاهب ؟فقال : الى بيتي !!فرد الرجل بحزن على حاله : وكيف ستذهب وحدك وأنت أعمى (كانت الزوجة تقوده لانه اعمى )فقال الزوج : لست أعمى !! انما تظاهرت بالعمى لمدة 40 سنه حتى لآ أجرح زوجتي وكي لا تشعر بالحزن لتشوه وجهها !!


قصة و عبرة


معلمة في أحد المدارس جميلة وخلوقة سألوها زميلاتها في العمل لماذا لم تتزوجي مع انك تتمتعين بالجمال ؟ فقالت: هناك امرأة لها من البنات خمس فهددها زوجها إن ولدت بنت فسيتخلص منها. وفعلا ولدت بنت فقام الرجل ووضع البنت عند باب المسجد بعد صلاة العشاء .وعند صلاة الفجر وجدها لم تؤخذ فاحضرها إلى المنزل. وكل يوم يضعها عند المسجد وبعد الفجر يجدها ! سبعة أيام مضت على هذا الحال وكانت والدتها تقرأ عليها القرآن .. المهم ملّ الرجل فاحضرها وفرحت بها الأم .حملت الأم مره أخرى وعاد الخوف من جديد. فولدت هذه المرة ذكرا ولكن البنت الكبرى ماتت. ثم حملت بولد آخر فماتت البنت الأصغر من الكبرى ! وهكذا إلى أن ولدت خمسه أولاد وتوفيت البنات الخمس ! وبقيت البنت السادسة التي كان يريد والدها التخلص منها ! وتوفيت الأم وكبرت البنت وكبر الأولاد. قالت المعلمة أتدرون من هي هذه البنت التي أراد والدها التخلص منها ؟ إنها أنا تقول لهذا السبب لم أتزوج لأن والدي ليس له احد يرعاه وهو كبير في السن. وأنا أحضرت له خادمه وسائق أما إخوتي الخمسة الأولاد فيحضرون لزيارته منهم من يزوره كل شهر مره ومنهم يزوره كل شهرين ! أما أبي فهو دائم البكاء ندما على ما فعله بي.


كنت سأبيع الإسلام بعشرين بنساً !


انتقل إمام إحدى المساجد إلى مدينة لندن- بريطانيا .وبعد انتقاله بأسابيع، وخلال تنقله بالباص، كان أحياناً كثيرة يستقل نفس الباص بنفس السائق . وذات مرة دفع أجرة الباص و جلس، فاكتشف أن السائق أعاد له 20 بنساً زيادة .فكر الإمام وقال لنفسه أن عليا إرجاع المبلغ الزائد لأنه ليس من حقى ثم فكر مرة أخرى وقال في نفسه: “إنسَ الأمر، فالمبلغ زهيد وضئيل، و لن يهتم به أحد.. كما أن شركة الباصات تحصل على الكثير من المال من أجرة الباصات ولن ينقص عليهم شيئاً بسبب هذا المبلغ، إذن سأحتفظ بالمال وأعتبره هدية من الله وأسكت . توقف الباص عند المحطة التي يريدها الإمام ، ولكنه قبل أن يخرج من الباب، توقف لحظة ومد يده وأعطى السائق العشرين بنساً وقال له: تفضل، أعطيتني أكثر مما أستحق من المال. فأخذها السائق وابتسم وسأله:
“ألست الإمام الجديد في هذه المنطقة”؟ إني أفكر منذ مدة في الذهاب إلى مسجدكم للتعرف على الإسلام، ولقد أعطيتك المبلغ الزائد عمداً لأرى كيف سيكون تصرفك “وعندما نزل الإمام من الباص، شعر بضعف في ساقيه وكاد أن يقع أرضاً من رهبة الموقف فتمسك بأقرب عامود ليستند عليه،و نظر إلى السماء و دعا باكيا : يا الله، كنت سأبيع الإسلام بعشرين بنساً !
بأخلاقك انت تدعوا للإسلام .


قصة رائعة


عجوز أمريكي مسلم يعيش في مزرعة في جبال شرق كنتاكي مع حفيده الصغير في كل صباح الجدّ يستيقظ باكرا ويجلس على طاولة المطبخ ويقرأ القرآن. حفيده الصغير كان يريد أن يصبح مثل ... جدّه لهذا كان يحاول تقليده بكل طريقة ممكنة. في أحد الأيام سأل الحفيد جدّه قائلا (جدّي! أنا أحاول أن اقرأ القرآن مثلك لكنني لم افهم كلماته والذي أفهمه أنساه وسرعان ما أغلق الكتاب. ما هي الفائدة المرجاة من قراءة القرآن ؟ الجد بهدوء وضع الفحم في المدفئة وأجاب (خذ سلة الفحم إلى النهر وأملئها بالماء ) قام الولد بعمل ما طلبه منه جده، لكن كل الماء تسرب من السلة قبل أن يصل عائدا إلى المنزل.ضحك الجد وقال يجب عليك أن تكون اسر ع في المرة القادمة. ثم بعثه مرة أخرى إلى النهر مع السلة أسرع، ولكن مرة أخرى السلة فرغت قبل وصوله المنزل.كان يتنفس لاهثا.واخبر جده انه من المستحيل أن احمل الماء بهذه السلة،وذهب ليحضر دلواً بدلا من السلة. الرجل العجوز قال (أنا لا أريد دلوا من الماء،بل أريد سلة من الماء.أنت فقط لم تحاول بجهد كاف) ثم خرج ليشاهد الولد يحاول مرة أخرى في هذه الأثناء. أدرك الولد أنها مهمة مستحيلة،لكنه أراد أن يثبت لجده انه حتى لو ركض بأسرع ما يستطيع ،الماء سوف يتسرب قبل أن يصل عائدا إلى المنزل .فقام الولد رمى بالسلة في النهر وركض بسرعة وبجهد. ولكنه عندما وصل إلى البيت وجد أن السلة فارغة مرة ثالثة. فقال وهو يلهث، انظر جدي ...إنها غير مجدية. أجاب الجدّ إذن أنت تظن أنها غير مجدية.؟ انظر إلى السلة نظر الولد إلى السلة وللمرة الأولى أدرك أن السلة مختلفة، كانت سلّة متسخة تنقل الفحم القديم والآن أصبحت نظيفة من الداخل والخارج. فتعجّب من ذلك فأجابه الجد : هذا ما يحصل عندما تقرأ القرآن، من الممكن أن لا تفهم شيئا أو تتذكر أي شيء ولكن عندما تقرأه مرة بعد مرة بعد مرة .سوف تتغير داخليا وخارجيا، هذا من فضل كلام الرحمن وأثره في حياتنا.
أخي المسلم... وأختي المسلمة...
لا تهجر القرآن وداوم على قراءته
عندما تفكر في ان تتصفح ا لقصه او العبره ماذا يخطر على بالك فإنها فقط قصه او عبره ..ولكن الموضوع اكبر من كذا ..القصد ان الانسان يستفيد من اخطاء غيره او غير ان غالب ما تكون القصص حقيقيه ومنه قد يعتبر الانسان فربما تكون قصة حقيقية تظهر للانسان حقيقة الواقع الذي يعيشه او ربما خياليه يظهر فيها خيال الكاتب في الكتابه او تكون درامية والقصد منها امتاع القارئ عند القراءة ولو تكلمت وقلت فلن استطيع لان الحكم هذا بيدكم القصص والعبر في هذا البيدج الرائع الذي يصور جزء من حياتكم .. وان شاء الله تستمتعون به.

أروع أجمل العبر.


٭٭٭٭٭٭٭
كلنا نختلف فى هذه الحياة
لكن إختلافنا لا ينفى الحقيقة
بأننا خُلقنا لنعيش معاً ونبقى معاً ونحترم اَراء بعضنا
٭٭٭٭٭٭٭٭٭٭٭٭٭



lk Hv,u , H[lg rww

رد مع اقتباس
 

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

منتدى الجمعية الوطنية لمديرات و مديري التعليم الإبتدائي بالمغرب

↑ Grab this Headline Animator


Loading...