كنت بهــــم تباهينــــــي ..

منتدى النقد الأدبي(المشرحة):


إضافة رد
  #1  
قديم 04-01-2013, 03:23 AM
الصورة الرمزية الحسين بازهار
الحسين بازهار الحسين بازهار غير متواجد حالياً
مشرف منتدى جهة سوس ماسة درعة
 
تاريخ التسجيل: Jun 2010
المشاركات: 3,106
الحسين بازهار is on a distinguished road
افتراضي كنت بهــــم تباهينــــــي ..

قراءة في قصيد أخينا محمد حميت الذي عنونه "سجن اختياري"
بهــــم تباهينــــــي
الواقع اني أنهيت القراءة كلها و كانت شديدة الطول و في أنفاسها الأخيرة .. انطفأ هذا المشقاف اللعين .. من تلقاء غبائه .. و بعد اعادة تشغيله .. استنكفت عن الكتابة .. و ضجرت من ضياع ما خططت .. ليس من الموقع ..بل ضياعه من ذهني كذلك !! تملكني شعور مقرف ..؟!!
و بعد لحظة .. قلت لأعيد الكتابة فقد يكون مازالت بقايا المكتوب في النخاع الشوكي ... بتاع حضرتنا .. !
الكتابة في ورقة word ثم النسخ الى المنتدى.. لا أطيقها .. أحس كأن الأمر متعلق بواجب مدرسي !! ولكن حاذثة اليوم .. قد ترغمني .. على مقاومة ذاك الاحساس ..
كان صديقنا حيميت قد عاتبني بلطف بسبب ردي المختصر على قصيدته هذه .. و الواقع أنني أستمتع بقراءة الشعر و خاصة عندما يكون من محاولات بكر .. لأني أقتفي فيها أثر مخزون الشاعر .. و أمني النفس بالاكتشاف .. و أتذكر كيف كنت أغرق في صفحة ابداعات القراء للمجلات و الصحف ... (يكفي يجب أن ننتقل للعمل !؟..)

---------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------
كنت بهــــم تباهينــــــي ..
1يقول : نسيتَ منْ بالأَمـــ ـــــــــــــ ـسِ كنت بهــــم تباهينــــــي
2وتُثنــــــي عن مناقبهـــــم ـــــــــــــ بفخر في المياديـــــــــــــــنِ
3أقول : نأيـتُ عمّن صـــا ـــــــــــــ ر بعد السعـــــــد يُشقينــــي
4فصحبي جُلُّهُم صــــاروا ـــــــــــــ توابِــــــــــع للملاعيـــــــــنِ
5فيُسحـقُ عزهم سحقـــــــا ـــــــــــــ كقمح فــي الطواحيــــــــــنِ
6وقد كانــوا شواهـينــــــــا ـــــــــــــ وأمســــوا كالسراحيـــــــــن
7لقد تركوا منابعهـــــــــــم ـــــــــــــ وغاصوا اليوم في الطيـــــن
8وأُسـْـدُ عشيرتي خُلفـــــوا ـــــــــــــ بأشبـــــاه المجانيـــــــــــــنِ
9فهاهي مهجتي تســـــري ـــــــــــــ سعيــــرا في شرايينــــــــي
10وروحي لم تعد روحــــي ـــــــــــــ فقــــــد راحت تعادينـــــــي
11تراودني على الإسفــــاف ـــــــــــــ لترضي مـــن يجافينـــــــي
12فتوسـعنــــــي تباريحــــــا ـــــــــــــ وتقلــــــب لي موازينــــــي
13ولكنْ ، لي ضميـــــــر لـم ـــــــــــــ يمــــت والله يهدينـــــــــــي
14ويأمرنــي فـلا أعصـــــي ـــــــــــــ له أمـــــرا ، كذا دينــــــــي
15وإن أذنبـت ،لا أرجـــــــو ـــــــــــــ سواه العفـــــو يؤتينـــــــــي
16وليـس الخصم يرهبنــــي ـــــــــــــ أخاف الخِـــل يؤذينـــــــــي
17فمـــن تَخشى غوائلَـــــــه ـــــــــــــ تَوَجّسُــــــه بلا ليــــــــــــنِ
18ومــن تحسبْــــــــهُ مأواكَ ـــــــــــــ يرُغ إن شاء في الحيــــــنِ
19تكن رهنــــــا لغدرتـــــــه ـــــــــــــ كجيــــــد تحت سكّيــــــــنِ
20ولي نفس تعـاف الخِـــــبّ ـــــــــــــ وليس الخِــــبُّ يغوينــــــي
21وفي نفســــي شفافيــــــــة ـــــــــــــ تلوح لمــــن يلاقينــــــــــي
22تحب بساطــــة الأحبــاب ـــــــــــــ وصدق الناس فــي الديـــنِ
23ولم ألـــزم قـــــــرار البيـ ـــــــــــــ ت منفـــــردا كمسجــــــونِ
24سوى فرَقـــاً من الطعنـــهْ ـــــــــــــ مـــــن الأصحاب تأتينـــــي
25فلا تعتـــــــب علـــــي إذا ـــــــــــــ لزمـــــت البيت كالقيــــــن
26ولُــــمْ زمنــــا تعالــت فيــ ـــــــــــــ ـهِ أصواتُ المجانيـــــــــنِ
27فذا زمــــن ســــــوادُ النـا ـــــــــــــ سِ فيــــــه كالثعابيــــــــنِ
28وفيه مظاهر التقــــــــــوى ـــــــــــــ لبــــاسٌ للشياطيــــــــــنِ
حتى تكون القصيدة قريبة من عيني نسختها و ألصقتها هنا. كتبت في موضوع مستقل .. خشية التاثر بالمناقشة التي دارت بشأن القصيدة في صفحتها الأصلية فأنساق في جدل حول ما جرى عنه الحديث فأفقد رأس الخيط .. هذا اذا كان للخيط رأس أو أطراف !! و رقمت أبيات القصيد لأسهل عملية التتبع و " لأحصي على الشاعر أنفاسه !!" ; و يا ويلو يا سواد ليلو مني !!!
.. طبعا لا بد من الاشارة للعناية -الجمالية - التي وضع بها الشاعر قصيدته بالمنتدى .. أمال إيه .. فهي " فلدة كبده !!" . الله اسمح لينا من الوالدين !!

-- للحديث بقية --



;kj fiJJJJl jfhidkJJJJJJd >>

__________________
َّ

التعديل الأخير تم بواسطة الحسين بازهار ; 04-02-2013 الساعة 03:59 AM
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 04-01-2013, 04:06 AM
الصورة الرمزية الحسين بازهار
الحسين بازهار الحسين بازهار غير متواجد حالياً
مشرف منتدى جهة سوس ماسة درعة
 
تاريخ التسجيل: Jun 2010
المشاركات: 3,106
الحسين بازهار is on a distinguished road
افتراضي الاستهلال

الاستهلال
يعتبر افتتاح القصائد مدخلا أساسيا للقارئ .. فاشراقة الباب تغري بالدخول .. حتى ان عناوين أغلب القصائد هي افتتاحياتها ..
و "قال " افتتاح الحكي و عتبة على الأتي و نافذة للاخبار و الرواية و الرواة ... و دعوة للصمت و للانصات و اصخاء السمع و التنبه ... و من أشهر "قال" (قال لصاحبه لا تحزن ) ... (قال السماء كئيبة و ....) ...
و الشاعر لم يكتف ب "قال" فلكي يمعن في اكساب البداية حيوية الامتداد و نبض التعاطي .. أتبعها ب "قلت "
بداية مميزة و موفقة حتى أبعد حد .. و تنهض باقتدار كبير بالمطلوب من أي استهلال .. و هو حشر القارئ في سراديب الأتي بل و اقحامه في جدل النص / الرسالة مع مستقبلها ...
و من روائع البدايات :
قفا نبك .... واحر قلباه ..... بانت سعاد .. لخولة أطلال ... أراك عصي ... لن تجد في الثرات الشعري العربي عملا ابداعيا راسخا .. الا و مدخله فسيفساء فارسي و رقش أخاذ و ادهاش و عطر نفاذ للمطبخ الداخلي .. و حركة و دعوة .. للانخراط للايجابية .. و التفاعل ...

للحديث بقية ... لا تذهبو بعيدا ... ها .. ها ...
__________________
َّ

التعديل الأخير تم بواسطة الحسين بازهار ; 04-01-2013 الساعة 04:08 AM
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 04-01-2013, 11:03 PM
الصورة الرمزية الحسين بازهار
الحسين بازهار الحسين بازهار غير متواجد حالياً
مشرف منتدى جهة سوس ماسة درعة
 
تاريخ التسجيل: Jun 2010
المشاركات: 3,106
الحسين بازهار is on a distinguished road
افتراضي ممشي في حديقة النص ,,,,

مشي في حديقة النص ,,,,
معزوفة اخينا حميت تتضمن الثلاث حركات الكلاسيكية في الحكاية ... و داخل كل حركة تنويعات و تفاصيل مختلفة متفاوتة ..
1 – إثارة القضية / المشكل
2- مطارحة القضية و "تفكيكها"
3- الاستنتاج العام و التخلص ..

باعتماد الحوار بين الكاتب و مخاطب قد يكون أيا من الناس و لكنه قريب بل من الخلان فهو يجادل في مسألة يمكن اعتبارها "خاصة" و يتعاطى معه الكاتب بأريحية كبيرة .. فالمخاطب يعتبر مسوغا و ذريعة ملائمة جدا لاستظهار و إعلان الباطني و المضمر و المؤرق ..

1 – إثارة القضية / المشكل ( الأبيات من 1 الى 5)
تبدل الحال الى الأسوأ و اللامتوقع فيما يهم الأصدقاء (الأصحاب أقرب و أكثر ملازمة) لا ملامح أو ميزات لهم مجرد سائرين في ظل اللعنة !! .. و طريقهم الى انسحاق .. و هذا هو ما يزعج و يضني الشاعر .. ويحسسه بالحنق على هؤلاء .. و كأنه تم النصب عليه ..
2- مطارحة القضية و "تفكيكها"
أ‌- --- هم – الأصحاب – توصيف التغيير : ( الأبيات من 4 الى 8)
بين الفعلين (كانوا / أمسوا ) بين هذين الفعلين .. ماضي و حاضر يعقد الشاعر المقارنة المفسرة لخيبة "التحول" ..( تركوا / غاصوا / خُلفـــــوا / ) معاني كلها دالة على حالة وضع النكوص و السقوط و التردي .. حتى .
ب‌- أنا – الحالة - : ( الأبيات من 9 الى 12)
لاحظ (مهجتي / شرايينــــــــي / روحي / تعادينـــــــي / تراودني / يجافينـــــــي / توسـعنــــــي / موازينــــــي /) قاموس عاطفي موسوم بالحرقة و اللوعة و مشاعر الوحدة و الانعزال و حتى الانزواء .. التي يرسخها و يرفعها عاليا ضمير المتكلم الذي يخاطب نفسه بطريقة تستهدف اسماع الآخر الذي من بينه بالضرورة هؤلاء المتسببين في كل هذا الجفاء و العداء و الاختلال ..
ت‌- - --استدراك "هام!" : ( الأبيات من13 الى 19)
"ولكن" (1) خشية الاعتقاد بأن المشتكي منهار فإنه يحذر (لي ضميـــــــر / والله يهدينـــــــــــي / لا أرجـــــــو / ليـس الخصم .. ) فالشاعر متماسك بل متحدي ... ؟!!.. "ولكن" (2) أخاف مجرد خوف .. من (أدى / غدر) (المستأمن / الخل) .. وهو تأكيد للمقدمة الأولى " بعد السعـــــــد يُشقينــــي" ..
ث - حصل كل ذلك لأنني هكذا.. : ( الأبيات من 20 الى 25)
(لي نفس / تحب ) استعراض لميزات هي بالذات السبب في الأحاسيس "المضنية" السابقة .. وهي السبب في الانسحاب و الانعزال و "السجن" وهذه الكلمة الأخيرة – أعتقدها - أقوى من الحالة و تفاقمها .. بكثير .. ولكن قد تكون رغبة الشاعر في التبليغ الساخن ساقته ل"حشرها" هنا .. و الا فقوته الذاتية كما فصل فيها القول أكبر من أن تنهار في هكذا مشهد .. و حيويته البينة تستعصي على سلبية قبول وضع السجين و لو بمشيئته .. تاملوا زخم العبارة و حالة تفاعلها ...
3- الاستنتاج العام و التخلص ..
تأمل معي .. (المجانيـــــــــنِ / الثعابيــــــــنِ / الشياطيــــــــــنِ ..) لا حول و لا قوة الا بالله .. هل يتوقع أي متشائم .. مهما كان .. أن متكلما بكل هذا العنفوان و التماسك و الرصانة ينتهي بعد كل الحديث الطويل عن الخلان و النفس الرقيقة و القوية و .. كل ماهو جميل و مخيب من العواطف الى سرداب به (المجانيـــــــــنِ / الثعابيــــــــنِ / الشياطيــــــــــنِ ..) .. ؟!!

__________________
َّ

التعديل الأخير تم بواسطة الحسين بازهار ; 04-02-2013 الساعة 02:25 AM
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 04-01-2013, 11:25 PM
الصورة الرمزية Mohamed HIMITE
Mohamed HIMITE Mohamed HIMITE غير متواجد حالياً
مشرف الجهة الشرقية
 
تاريخ التسجيل: May 2011
الدولة: الناظور
المشاركات: 1,010
Mohamed HIMITE is on a distinguished road
افتراضي

اقتباس : المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الحسين بازهار [ مشاهدة المشاركة ]
قراءة في قصيد أخينا محمد حميت الذي عنونه "سجن اختياري"
الواقع اني أنهيت القراءة كلها و كانت شديدة الطول و في أنفاسها الأخيرة .. انطفأ هذا المشقاف اللعين .. من تلقاء غبائه .. و بعد اعادة تشغيله .. استنكفت عن الكتابة .. و ضجرت من ضياع ما خططت .. ليس من الموقع ..بل ضياعه من ذهني كذلك !! تملكني شعور مقرف ..؟!!
و بعد لحظة .. قلت لأعيد الكتابة فقد يكون مازالت بقايا المكتوب في النخاع الشوكي ... بتاع حضرتنا .. !
الكتابة في ورقة word ثم النسخ الى المنتدى.. لا أطيقها .. أحس كأن الأمر متعلق بواجب مدرسي !! ولكن حاذثة اليوم .. قد ترغمني .. على مقاومة ذاك الاحساس ..
كان صديقنا حيميت قد عاتبني بلطف بسبب ردي المختصر على قصيدته هذه .. و الواقع أنني أستمتع بقراءة الشعر و خاصة عندما يكون من محاولات بكر .. لأني أقتفي فيها أثر مخزون الشاعر .. و أمني النفس بالاكتشاف .. و أتذكر كيف كنت أغرق في صفحة ابداعات القراء للمجلات و الصحف ... (يكفي يجب أن ننتقل للعمل !؟..)

---------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------
حتى تكون القصيدة قريبة من عيني نسختها و ألصقتها هنا. كتبت في موضوع مستقل .. خشية التاثر بالمناقشة التي دارت بشأن القصيدة في صفحتها الأصلية فأنساق في جدل حول مادرا عنه الحديث و أفقد رأس الخيط .. هذا اذا كان للخيط رأس أو أطراف !! و رقمت أبيات القصيد لأسهل عملية التتبع و " لأحصي على الشاعر أنفاسه !!" ; و يا ويلو يا سواد ليلو مني !!!
.. طبعا لا بد من الاشارة للعناية -الجمالية - التي وضع بها الشاعر قصيدته بالمنتدى .. أمال إيه .. فهي " فلدة كبده !!" . الله اسمح لينا من الوالدين !!

-- للحديث بقية --

كتاباتك دائما تذكرني بـ: أما....فأنت لا تدخل موضوعا دون أن تقدم له بـ "قفشات" رائعة كقضية المشقاف ، والنخاع الشوكي ... بتاع حضرتنا و هذا اذا كان للخيط رأس أو أطراف . لا تظن أني أجاملك لتكون لطيفا في نقدك للمحاولة .لا والله . أحب آراء أصدقائي في ماأكتب دون مجاملة و"قشابتي واسعة"، وأعرف قدري فلا أنزه نفسي عن الخطأ.......والضعف.وإذا كان للشعراء أو ربما الأحصنة كبوات فماذا يكون للمتعلمين والـ....معلهش مؤخرا ؟صحيح أن المحاولة لو كتبتها نثرا وإن شئتم كتبتها لملأت صفحات كثيرة " إذا كنتم ما وراكوش حاجة". تفضل أخي بازهار ولكن لا تفعل بمحاولتي ما فعل طه حسين بقصيدة حافظ في رثاء مصطفى كامل ،قد تكون دون شك قرأت "حافظ وشوقي" :ضرب الدكتور طه كل القصيدة في صفر واستثنى صدرا واحدا قال عنه أنه شعر . تصور. إليك القصيدة والشطر الذي نال عطف الذكتور ملون بالأحمر:
تَـرَكتَ فـينا فَـراغاً لَـيسَ يَشغَلُهُ
إِلّا أَبِــيٌّ ذَكِــيُّ الـقَـلبِ مُـضطَرِمُ

مُـنَـفَّـرُ الــنَـومِ سَــبّـاقٌ لِـغـايَـتِهِ
آثـــــارُهُ عَــمَــمٌ آمــالُــهُ أَمَــــمُ

إِنّـي أَرى وَفُـؤادي لَيسَ يَكذِبُني
روحـاً يَحُفُّ بِها الإِكبارُ وَالعِظَمُ

أَرى جَـلالاً أَرى نوراً أَرى مَلَكاً
أَرى مُــحَـيّـاً يُـحَـيّـيـنا وَيَـبـتَـسِمُ

الـلَـهُ أَكـبَرُ هَـذا الـوَجهُ أَعـرِفُهُ
هَـذا فَتى النيلِ هَذا المُفرَدُ العَلَمُ

غُـضّـوا الـعُـيونَ وَحَـيّوهُ تَـحِيَّتَهُ
مِـنَ الـقُلوبِ إِذا لَـم تُـسعِدِ الكَلِمُ

وَأَقسِموا أَن تَذودوا عَن مَبادِئِهِ
فَنَحنُ في مَوقِفٍ يَحلو بِهِ القَسَمُ
لله في أدبائه وشعرائه شؤون. هذا الشطر الذي يبدو كجملة يقولها أي واحد في الشارع أتاريها تعبر عند الناقد عن صدق الإحساس وتعلق المحب والانبهار والصدمة وفيها صورتان أو ثلاثة وأشياء أخرى لا أذكرها..

نسيت أنه لا حاجة للقول أن المحاولة تنقسم إلى مقاطع تقريبا كالآتي :


يقول : نسيتَ منْ بالأَمـــ ـــــــــــــ ـسِ كنت بهــــم تباهينــــــي
وتُثنــــــي عن مناقبهـــــم ـــــــــــــ بفخر في المياديـــــــــــــــنِ
أقول : نأيـتُ عمّن صـــا ـــــــــــــ ر بعد السعـــــــد يُشقينــــي
فصحبي جُلُّهُم صــــاروا ـــــــــــــ توابِــــــــــع للملاعيـــــــــنِ
فيُسحـقُ عزهم سحقـــــــا ـــــــــــــ كقمح فــي الطواحيــــــــــنِ
وقد كانــوا شواهـينــــــــا ـــــــــــــ وأمســــوا كالسراحيـــــــــن
لقد تركوا منابعهـــــــــــم ـــــــــــــ وغاصوا اليوم في الطيـــــن
وأُسـْـدُ عشيرتي خُلفـــــوا ـــــــــــــ بأشبـــــاه المجانيـــــــــــــنِ

فهاهي مهجتي تســـــري ـــــــــــــ سعيــــرا في شرايينــــــــي
وروحي لم تعد روحــــي ـــــــــــــ فقــــــد راحت تعادينـــــــي
تراودني على الإسفــــاف ـــــــــــــ لترضي مـــن يجافينـــــــي
فتوسـعنــــــي تباريحــــــا ـــــــــــــ وتقلــــــب لي موازينــــــي
ولكنْ ، لي ضميـــــــر لـم ـــــــــــــ يمــــت والله يهدينـــــــــــي
ويأمرنــي فـلا أعصـــــي ـــــــــــــ له أمـــــرا ، كذا دينــــــــي
وإن أذنبـت ،لا أرجـــــــو ـــــــــــــ سواه العفـــــو يؤتينـــــــــي

وليـس الخصم يرهبنــــي ـــــــــــــ أخاف الخِـــل يؤذينـــــــــي
فمـــن تَخشى غوائلَـــــــه ـــــــــــــ تَوَجّسُــــــه بلا ليــــــــــــنِ
ومــن تحسبْــــــــهُ مأواكَ ـــــــــــــ يرُغ إن شاء في الحيــــــنِ
تكن رهنــــــا لغدرتـــــــه ـــــــــــــ كجيــــــد تحت سكّيــــــــنِ

ولي نفس تعـاف الخِـــــبّ ـــــــــــــ وليس الخِــــبُّ يغوينــــــي
وفي نفســــي شفافيــــــــة ـــــــــــــ تلوح لمــــن يلاقينــــــــــي
تحب بساطــــة الأحبــاب ـــــــــــــ وصدق الناس فــي الديـــنِ
ولم ألـــزم قـــــــرار البيـ ـــــــــــــ ت منفـــــردا كمسجــــــونِ
سوى فرَقـــاً من الطعنـــهْ ـــــــــــــ مـــــن الأصحاب تأتينـــــي

فلا تعتـــــــب علـــــي إذا ـــــــــــــ لزمـــــت البيت كالقيــــــن
ولُــــمْ زمنــــا تعالــت فيــ ـــــــــــــ ـهِ أصواتُ المجانيـــــــــنِ
فذا زمــــن ســــــوادُ النـا ـــــــــــــ سِ فيــــــه كالثعابيــــــــنِ
وفيه مظاهر التقــــــــــوى ـــــــــــــ لبــــاسٌ للشياطيــــــــــنِ

تحياتي

التعديل الأخير تم بواسطة Mohamed HIMITE ; 04-01-2013 الساعة 11:31 PM
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 04-02-2013, 01:48 AM
الصورة الرمزية الحسين بازهار
الحسين بازهار الحسين بازهار غير متواجد حالياً
مشرف منتدى جهة سوس ماسة درعة
 
تاريخ التسجيل: Jun 2010
المشاركات: 3,106
الحسين بازهار is on a distinguished road
افتراضي التأثيث البلاغي / الجمالي للنص + خلاصة ..

ساترك التعليق على ما اوردته سيدنا محمد .. حتى أنهي ما بيدي .. نحن في عمل ..!!!؟
-----------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------
التأثيث البلاغي / الجمالي للنص + خلاصة ..

النص يمنح الاحساس بالراحة؟.. نعم .. بالجمال؟ .. نعم.. و لكن بدون بدخ أو رفاهية و دعك من الثخمة .. هل لكون الكاتب مسكون بتبليغ الرسالة أولا ثم قول الشعر ثانيا .. هل تؤرقه التوازنات اللفظية وعلامات المرور الفراهيدية التي لا تقبل الحلول الودية ؟ ..
توجد تشبيهات (كقمح فــي الطواحيــــــــــنِ - أمســــوا كالسراحيـــــــــن ) و الإستعارات (كانــوا شواهـينــــــــا -أُسـْـدُ عشيرتي - سعيــــرا في شرايينــــــــي ) ولكنها قليلة بالنسبة لعمارة من 28 طابقا .. كلها حركة .. صعودا و نزولا لشأفة الروح بين الغصة و الغضاضة .. و التيه ..
لا وجود لتقعر لفظي أو لي لأذرع الكلمات - تحت طائلة " الضرورات" .. كذا !! – العبارة و كذلك الكلمة سهلة بسيطة و منتقاة .. صحيح تم نثر شذرات من قاموس الفحول و زمن الفطاحل هنا وهناك ..( ســــــوادُ – عشيرتي - شواهـينــــــــا ..) ولكنها كانت ملحا وبهارا ربط النص بتاريخ الشعر و اللغة و اشارة .. لمن يروم استسهال القول أو القائل ؟!! إلى أن "يا م في الجراب يا حاوي !! "
من نقط القوة الذكية جدا – لا أعرف هل هي مدبرة أم عفو الخاطر – القافية و الروي .. الساقطان كثمرة ناضجة في جدوة القصيد و لهيبه لتزيد أواره لظا .. وخاصة عندما يحصل الإشباع التلقائي بانضمام "ي" ضمير المتكلم للنون .. يا جماله .. يا طعامته يا دلاله ..!!
معمار النص لا كلام عنه فيه وحدة القصيد .. بمعنى أن الفكرة الاحساس العام رسالة متكاملة لا يستقيم استيعابها الا بعد استكمال قراء النص في جملته .. كما فيه وحدة البيت .. أي يمكن استخراج البيت الواحد الحامل لعبرة لخاطرة و لحكمة .. لم لا .. أعتبر هذه علامة نضج متقدمة .. و تحسب للكاتب ..
كما مع اللفظ السهل الواضح فالمعنى يسير في ركابه .. زلال .. لا افتعال و لا خفة "الزربان على عمره!!"
و لا ضجيج يصم العين و الأفهام .. و لا مناكفة الكعب العالي الموحي ب "شوفونا تعرفونا " !! (هذه مصطلحات من نحتي كناية عن : لا عيب فيهم غير أن سيوفهم ...) !! ؟

نعلم أن التواجد المنتظم أو الجم لحروف "ز-س – ر " يعطي للشعر وسوسة و جرسا تطرب له الأذن - أدركت أو لم تدرك - .. حضور هذه الحروف يكاد ينتظم .. في دروب القصيد و منحنيات العبارات .. و لا حاجة للتنويه بسليقة متميزة .. فهذا الأمر لا يحصل باللوغارتمات بل هو عفوي لا أكثر ...
خلاصة
يمكننا أن نلخص بايجاز مضغوط .. إن المحدودية الوحيدة في المشهد الجمالي تتبدى في الاقتصاد الشديد في الصور البلاغية لأسباب سبقت الاشارة لها .. أما الباقي و هو كثير .. فحاضر بكفاءة وذاك ما أعطى جسم القصيد كل الأناقة التي نرى و جمالا كجمال قصيدة الامام الشافعي .. عفيفة و قورة تثير الاعجاب و ليس الاغواء .. لا هي بادخة يلفحك عطرها و لا متوحشة تلسع الكبد .. وسيمة و لكنها غير مستفزة ..عاقلة حتى لكأنها من نظم مفكر جليل يبحث حقائق الأمور .. و ليس شاعر يرى ما لا يرى – برفع ي – ويدوس على السائد في طريقه للنجوم ... أو السحاب .. سائرا عكس التيار ..
إذا كان الاستهلال بارعا فإن الاغلاق و التخلص كان منفعلا و مجللا بسواد فيه يأس أكاد أقول غير مبرر .. من من سار متأنيا مستطردا مسيطرا على موضوعه أيعقل أن يقلب الطاولة بعد أن كدنا ننشرح لغلالة قمر صاعد في ضباب الخيبة ؟!! ما كان أسهل أن يتم الشاعر نعمته و يشخبط في ركن اللوحة باللون الأبيض أو الأصفر بدل الداكن و الثعابين !
على أن موضوع القصيدة يمكن اعتباره بجلاء يدخل تحت ما اصطلح عليه ب "الاخوانيات " أي ذلك الأدب المضمخ بالبوح و الصراحة و الاعتراف و الذي يجري في تراسل و تبادل للمودة بين الرفاق و الأصدقاء .. و دواعيه من دواعي الحياة نفسها .. المطرزة بمد العواطف و جزرها .. و بألق الخواطر و الأفكار و خفوتها .. و ببناء المواقف و المبادئ و هدمها ..و ذلك ما سماه اليساريون "الصيرورة أو السيرورة " بنت الكلب "الحياة " نحبها ... قول درويش هذا ..
__________________
َّ

التعديل الأخير تم بواسطة الحسين بازهار ; 04-02-2013 الساعة 04:12 AM
رد مع اقتباس
  #6  
قديم 04-02-2013, 03:23 AM
الصورة الرمزية الحسين بازهار
الحسين بازهار الحسين بازهار غير متواجد حالياً
مشرف منتدى جهة سوس ماسة درعة
 
تاريخ التسجيل: Jun 2010
المشاركات: 3,106
الحسين بازهار is on a distinguished road
افتراضي كفى الله المومنين .. النظر ...

أشكرك ا السي محمد على الاشارة الجميلة التي ذكرتني بزمن رائع كانت فيه معارك أدبية تتغذى من متابعة جمهور مفترس للكتب و الجرائد و المجلات .. يعرف أن الكلام صوت المعنى .. فكان لحياتهم معنى .. و هم غير الذين معنا في 2013 فهم و المعنى خطان متوازيان لا يلتقيان و إذا التقيا ف لا حول ولا قوة الا بالله !! ...
بالنسبة لرؤيتي لقصيدتك .. فهي بعد ثلاث قراءات ... تكون مسار اكتشاف و كشف ممراتها .. و عندما أبدأ الكتابة فأنا "طوبيس" المسار محدد و لن أقف حتى المحطة .. لا ألوي أو أفتل شيئا ..الأقحوان أصفر و الشقائق أحمر !! .. ما سأدلي به هو .. هو .. و بعد الانهاء .. يفتح باب النقاش .. "الديموقراطي" !!
لم أتنبه الى كونك وضعت فواصل بين أجزاء محددة للقصيدة .. ولو فعلت لكان أفيد لي .. فقد أخدتها دفعة و جرعة واحدة كنخب رأس السنة !! وكحديث عهد ببنت الكرم .. قرفصت في قارعة الطريق متتبعا تصاعد الكحول في الدم .. محاولا تفسير ما لا يفسر !!
هذه السياحة الشخصية في قصيدتك لا تمتلك الحقيقة و لا تدعي نهاية الإرب في فنون الأدب .. انما رؤية فيها من الخطإ و الزلل نصيبها و قد يكون في خلال خطلها بعض الصواب ... و اذا حصل ذلك .. فقد كفى الله المومنين .. واسع النظر .. " واحد فصيح قوي .. قال شاسع النظر .." والتفت الي منتظرا ابداء الاعجاب .. و الله حصل .. قلت له .."شاسع ؟!! .. أما و قاحة ؟!!
__________________
َّ

التعديل الأخير تم بواسطة الحسين بازهار ; 04-02-2013 الساعة 04:09 AM
رد مع اقتباس
  #7  
قديم 04-03-2013, 01:24 AM
الصورة الرمزية الحسين بازهار
الحسين بازهار الحسين بازهار غير متواجد حالياً
مشرف منتدى جهة سوس ماسة درعة
 
تاريخ التسجيل: Jun 2010
المشاركات: 3,106
الحسين بازهار is on a distinguished road
افتراضي فاتني توضيح ..

نعم .. تذكرت ان توضيحا صغيرا فاتتني الاشارة له ..
ذلك اني وضعت "عنوانا من اختياري " لهذه المداخلة البسيطة و هو مستقطع من القصيدة نفسها .. و الان استغربت كيف لم يستفهمني صاحب النص في الموضوع و لو من باب العلم بالشيء .. و قد لا يكون أعار الأمر كبير اهتمام .. انما لدي احساس بأني قد أكون تجرأت قليلا على العنوان الأصلي .. لذا و ضعت "كنت بهم تباهيني .." اعتبارا مني و تقديرا لهذه العبارة المميزة و التي تمتح من المعاني الدارجة و محملة بكثير من الدعوة للجدل .. و فيها بعض استنهاض و حتى أكثر .. للكاتب من مخاطبه ..
و ثم - وقد أشرت لذلك - رأيت ان "سجن اختياري " فيها بضع قسوة ...
هناك اندهاش آخر .. بفتراض لو اني صاحب القصيدة و تفضل احد الاخوة .. بتقديم بعض التحليل و بعض التفكيك لها .. سأزعجه بالتساؤل .. لماذا؟ هذا .. وكيف ذاك ؟ .. و قد أقدم له تفسرات او اعتراضات .. قد لا يكون على معرفة بها الا مخلق العمل العارف بحميمية الانضاج و التقديم ..
__________________
َّ

التعديل الأخير تم بواسطة الحسين بازهار ; 04-03-2013 الساعة 02:25 AM
رد مع اقتباس
  #8  
قديم 04-03-2013, 01:31 AM
الصورة الرمزية Mohamed HIMITE
Mohamed HIMITE Mohamed HIMITE غير متواجد حالياً
مشرف الجهة الشرقية
 
تاريخ التسجيل: May 2011
الدولة: الناظور
المشاركات: 1,010
Mohamed HIMITE is on a distinguished road
افتراضي

منعتني بعض الانشغالات العائلية من المشاركة. أطل من حين لآخر فقط. وال"مشقاف مفتوح دائما. انتبهت لعنوانك وكنت أتساءل أو أسائل نفسي قبل أن أسألك. سنعود بالتفصيل الممل .
سحنتي الأحدث تاريخا. متجهمة على ما أظن..أو وقار زائف . قناع أمام المصور فقط فأنا دائم الابتسام رغم الصورة ورغم القصيدة ورغم الإرغام.

التعديل الأخير تم بواسطة Mohamed HIMITE ; 04-03-2013 الساعة 01:37 AM
رد مع اقتباس
  #9  
قديم 04-05-2013, 12:11 AM
الصورة الرمزية الحسين بازهار
الحسين بازهار الحسين بازهار غير متواجد حالياً
مشرف منتدى جهة سوس ماسة درعة
 
تاريخ التسجيل: Jun 2010
المشاركات: 3,106
الحسين بازهار is on a distinguished road
افتراضي

السي محمد كنت كتبت تقريظا .. في صورتك الشخصية بالمنتدى الحالية ... و بما أنك لم تعلق عليه .. توقعت كلامي غير مضبوط إن لم يكن مؤذيا .. فحذفته مجددا اعتذاري ...
و كنوع من ارساء الشفافية و منطق المقايضة !!!!؟ ها أنا أورد صورتي الشخصية العادية و الحديثة جدا !!!
وبلا شك ستلاحظ الاهمال الظاهر لتصفيف الشعر .. وذلك منذ عهذ بداية الغيوان .. يسار اليسار ؟!!... و كذا الالتفاتة المميزة التي تذكر باللاشيء ..
خذ راحتك على قدر ما تستطيع و ضع وجهي في مرآة محدبة .... و "امدح و سامتي " بأكثر العبارات شدة ....
__________________
َّ
رد مع اقتباس
  #10  
قديم 04-05-2013, 12:20 AM
الصورة الرمزية عبد الحفيظ البارودي
عبد الحفيظ البارودي عبد الحفيظ البارودي غير متواجد حالياً
عضو بارز
 
تاريخ التسجيل: Nov 2010
الدولة: مكناس
المشاركات: 5,878
عبد الحفيظ البارودي is on a distinguished road
افتراضي

لا زلت شابا مزهرا يا أبا الزهور . هههههههههههههه
بشاشتك في الصورة تعكس جليا بشاشتك من خلال جميل كلامك .
دامت أيامك على هذه الحال وحفظك الله .
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

منتدى الجمعية الوطنية لمديرات و مديري التعليم الإبتدائي بالمغرب

↑ Grab this Headline Animator


Loading...