العودة   منتدى الجمعية الوطنية لمديرات و مديري التعليم الإبتدائي بالمغرب > المنتدى العــام للجمعيـــة



الطاقم الاداري هل هو فرض عين .ام فرض كفاية ???????

المنتدى العــام للجمعيـــة


 
  #1  
قديم 02-02-2011, 03:09 PM
الصورة الرمزية محمد داودي
محمد داودي محمد داودي غير متواجد حالياً
عضو بارز
 
تاريخ التسجيل: Jan 2011
المشاركات: 339
محمد داودي is on a distinguished road
)d(-: الطاقم الاداري هل هو فرض عين .ام فرض كفاية ???????

لقد ميز فقهاء الفقه الاسلامي .من خلال الاجتهادات الفقهية .بين مستويات مختلفة .والحالات التي تستوجب فعل الالزام والوجوب . لتصبح المسؤولية .الداتية قائمة .على كل فرد .من الجماعة.وبين وضعيات اخرى.هامش التسامح فيها .متاح .وتكون امكانية الانابة .مباحة شرعا .مراعاة للظروف العامة للامة .ومن ثم المقولة التي .تجسد سماحة الاسلام...يسروا ولاتعسروا....ادا قام بها البعض سقطت عن الكل..وبين منطق فرض العين وفرض الكفاية.اريد اثارة موضوع الطاقم الاداري المساعد لهيئة الادارة التربوية.عبر طرح هدا التساؤل الاشكالي .هل هدا الطاقم الاداري .هل هو فرض عين ام فرض كفاية ?? ان الوضعية العامة التي تعيشها المؤسسات التعليمية الابتدائية في بلادنا .تعكس بجلاء .طريقة تفكير المسؤولين .والدي يقع على كاهلهم مسؤولية التخطيط والبرمجة التدبيرية لمنظومتنا التربوية .طريقة اقل ما يمكن ان يقال عنها .انها تفتقر الى الرؤيا الاستراتيجية .ولربما هده الوضعية .تفسر لنا مجموعة من الاختلالات المجسة على ارض الواقع .انها ازمة رؤيا...ازمة سياسة تعليمية...تعاني منها البلاد مند امد بعيد .ان مفهوم السياسة التعليمية .المنصوص عليها في هده المداخلة المتواضعة .تلك التي تجعل المنظومة التربوية تقدم وتجد اجابات واضحة ومحددة .لمختلف الانتظارات المجتمعية .ولن يكون دلك ممكنا .الابتسخير هده المنظومة اللاجابة .عن تساؤل محوري دو طبيعة استشرافية.مستقبلية..ما هي مواصفات المواطن المغربي .سنة 2030??ما معنى ان نطرح هدا السؤال ..معناه معناه ان تكون لدى مهندسي الاصلاحات التربوية الالمام التام .بمختلف التفاعلات الكونية .في المدى المنظور .والمتوسط والبعيد .هدا الوضع يتطلب ضرورة توفر سياسة تعليمية .يحتل فعل التخطيط .موقعا وحوريا .في الاجندة التدبيرية والتوقعية .لهده السياسة .ليصبح منطق العشوائية والتقريبية .مرفوضا .اد لامجال للصدفة .او المصادفة .كل هدا الكلام لايجد تفسيره العملي .في مختلف التجارب التي تعاقبت .على منظومتنا التربوية .اد لايمكن بناء دلك المواطن دو المواصفات الكونية .انسجاما مع تحديات العولمة .والمشتل الطبيعي لتكوين هدا المواطن .يعيش حالة .من البؤس المجالي .والمحيطي .واخص بالدكر المدرسة الابتدائية ...اد كما يعلم العارفون بادبيات التربية .ان الشخصية القاعدية للطفل .تتشكل اغلب ملامحها بالمدرسة الابتدائية .فالسلوك المدني والتريبة على المواطنة .والانشطة الموازية .والمسرح المدرسي .والتربية البدنية .كلها عوامل اساسية في بناء الشخصية المتوازنة المنفتحة والمتسامحة .للمتعلم .نستنتج .ان الشروط الموضوعية والمادية .تم تغييبها بالمدرسة الابتدائية .مند عقود خلت .كيف لنا ان نعمل على جعل المدرسة الابتدائية تتجاوز اختبار الجودة .وشروط تجويد الاداء والمنتوج غائبة ...لربما قد يقول البعض ان القصدية غير واردة .الاان الافعال تؤكد.وجود نظرية المامرة .اد كيف يفسر المسؤولون اقصاء المدرسة الابتدائية .من صفقة التدبير المفوض الحراسة والنظافة ...من الاولى بالنظافة المجالية والمرافق الصحية .دلك المراهق القادر على الاعتماد على نفسه .ام دلك المتعلم الصغير الدي لازال يلتمس طريقه في الحياة .ويجد صعوبة حتى في قضاء حاجته ىالبيولوجية..الاتستحق المدرسة الابتدائية .ان تؤثث فضاءاتها بملاعب رياضية ...وتوفير اساتدة متخصيصين بدل .مطالبة اناس على مشارف الستينات من القيام بهده المهمة التي تستوجب الالمام بعلم فيزيلوجية الاعضاء .وهل بحجرات .اشبه ببقايا الاتار سنقوم بالاعداد القبلي للراسمال البشري .ليكون قادرا على ان يحيى عصره ويجد لنفسه موقعا في زمن الالفية الثالثة .وهل بمدير انهكته الخطوب .واصبح بمثابة جسم نحيل له رؤوس كثيرة .يكون ملزما استعمالها بشكل متزامن .لتمكن من مجاراة .هدا الكم الهائل من المخاطبين والمتدخلين .مصالح ومكاتب وغدا اقسام .ولربما في المستقبل الموعود .مديريات ووزارات .ولما هياة الامم المتحدة ..انها مفارقة غريبة وانت تستمع الى.المسؤولين وهم يرفعون سقف التحدي لكسب رهان الجودة ..ولكن اي الشروط الداتية والموضوعية .اي هو الوضع الاعتباري للمدير ..اي هو التحفيز ..اين هو الطاقم الاداري المساعد ..انك لن تكسب معركة .ولاحتى جولة من هده المعركة .بجندي واحد .ووحيد ..المعركة .تحتاج الى جيش منظم .ومؤهل .والمدير .دلك القائد الميداني .يحتاج الى طاقم قادر على المرور بالاصلاحات التربوية والبيداغوجية الى السرعة القصوى ..ولن يكون دلك ممكنا ونحن .نواجه عقليات تستكثر على المدرسة الابتدائية .ان يعيد لها وضعها الاعتباري .بكل ما يستلزمه الامر .من توفير للموارد المادية والبشرية .بعيدا عن السياسات الترقيعية .التي تدكرنا جميعا ان المدرسة الابتدائية .حرمت من حقها الطبيعي في الميرات..مع العلم ان الارث حق مشروع .لابد لنا من نصيب في التركة .فمدخل الاصلاح يمر عبر بوابة المدرسة الابتدائية .ولن تسيير بعيدا في المسيرة الدراسية .بدون الحصول على تاشرة المرور..طبعها الابرائي مدرسة المستقبل في حاجة الى سياسة جبر الضرر الجماعي والفردي ..وتلكم هي المسالة


hg'hrl hgh]hvd ig i, tvq udk >hl ;thdm ???????


التعديل الأخير تم بواسطة محمد داودي ; 02-02-2011 الساعة 03:13 PM
رد مع اقتباس
 

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
فرض عين ADAMO منتدى فرع سيدي بنور 3 01-07-2012 07:51 AM

منتدى الجمعية الوطنية لمديرات و مديري التعليم الإبتدائي بالمغرب

↑ Grab this Headline Animator


Loading...